•  
  •  
 
Al Jinan الجنان

Abstract

يقف هذا البحث على حقيقة مفهوم مصطلح (الأصول) ودلالته من منظور لساني في كتاب ابن السراج (الأصول في النحو) إذ يوحي عنوانه أنه كتاب في أصول النحو العربي السماع والقياس والإجماع واستصحاب الحال.

وفي سعينا لتجلية حقيقة الأمر حرصنا على تقديم ما يمهد لنا ذلك أولاً، ثم عرفنا الأصل لغة واصطلاحا، وبينا آراء الباحثين قدماء ومحدثين في الكتاب نفسه وموضعه من تلك الأصول النحوية. وبعد ذلك كله، وقراءة الكتاب نفسه من قبل تبين لنا أن ابن السراج قد تحدّث عن السماع والقياس في بداية كتابه بصورة موجزة، وتحدث عن العلة بوصفها ركناً من أركان القياس. والحق أن الأمر لديه لم يقتصر على تلك الصياغة المنهجية الموجزة لذينك الأصلين؛ إذ طرد هذان الأصلان في الكتاب عملياً، إضافة إلى الأصل الثالث الذي خلا الكتاب من أي صياغة منهجية له؛ فكان القاسم المشترك بين تلك الأصول النحوية جميعها الحديث عنها عمليا من خلال مواضيع الكتاب نفسها كقوله: " وأما لام ( يفعلن) فإنما أسكنت تشبيها بلام (فعلن) وإن لم يجتمع فيه أربع حركات ولكن من شأنهم إذا أعلّوا أحد الفعلين لعلة أعلّوا الفعل الآخر وإن لم تكن فيه تلك العلة" فذكر هنا علة اصطلح عليها بعلة التشبيه، وهي واحدة من العلل التي جعلها النحاة أربعا وعشرين.

Share

COinS