•  
  •  
 

Journal of the General Union of Arab Archaeologists

Journal of the General Union of Arab Archaeologists

Abstract

The current paper is concerned with the study and publication of a funerary stela of a man named Ptahmes, which was discovered in Heliopolis and specifically in the eastern area of Ain Shams. It is currently preserved in the magazine of cArab al-Hisn at Matariya under registration N°. 235. It is made of limestone without any traces of color. Despite being in a good condition, some missing parts are found in the upper half of the pyramidion, there are also some missing parts in the right lower corner and some abrasions in the upper register. The stela under consideration exhibits average quality of workmanship. It consists of two registers of incised engravings separated by a double horizontal line. The upper register contains a scene of Osiris-the only god in this stela- together with the stela’s owner Ptahmes to whom the stela is dedicated. The second register is occupied by a group of individuals, most of them are descendants of the same family: Ptahmes, his mother iry-r, his father pA-qd, and a woman in a mourning position whose identity has not yet been identified. This woman is the one who dedicated the stela for Ptahmes. The article discusses the stylistic features, hieroglyphic texts, and the religious aspects of the pyramidion, which tops the funerary stela and the symbols represented on it. The analysis of the scenes and texts proves with no doubt that, this stela could be dated to the New Kingdom and more precisely to the Ramesside Period.

تتناول الورقة التالية دراسة ونشر لوحة جنائزية لرجل يُدعى بتاح مس، وقد عُثر عليها فى هليوبوليس وعلى وجه التحديد فى المنطقة التي تقع إلى الشرق من منطقة عين شمس، وهذه اللوحة محفوظة حاليًا فى مخزن عرب الحصن الذى يوجد فى منطقة المطرية وذلك تحت رقم تسجيل 235، وهى لوحة مصنوعة من الحجر الجيرى، وتُعتبر خالية تمامًا من أى أثار للألوان بها. على الرغم من كون هذه اللوحة فى حالة جيدة من الحفظ إلا أنه يوجد بها بعض الأجزاء المفقودة، وتتمثل هذه الأجزاء فيما يلى ذكره: النصف العلوى من الشكل الهرمى والركن السفلى الأيمن للوحة، هذا الإضافة إلى أنه توجد بعض الأجزاء الأُخرى المهشرة فى الصف العلوى. تتكون اللوحة قيد الدراسة من صفين من النقوش الغائرة المحززة يفصل بينهما خط أفقى مزدوج، وهى تُمثل مستوى متوسط من حيث جودة الفن. يشمل الصف العلوى من اللوحة منظر للإله أُوزير-وهو الإله الوحيد الذى تم تمثيله فى هذه اللوحة-وكذلك منظر لصاحب اللوحة وهو بتاح مس الذى كُرست له لوحة الدراسة، بينما يتضمن الصف الثانى مجموعة من الأفراد الذين ينحدر معظمهم من نفس العائلة وهم كالتالى: بتاح مس، والدته إيرى-را، ووالده با قد، وكذلك امرأة قد تم تمثيلها في وضع الحزن وهو وضع الحداد، وهذه المرأة لم يتم تحديد هويتها، وقد كرست هذه اللوحة لبتاح مس. تناقش المقالة السمات الفنية والنصوص الهيروغليفية والبعد الدينى للشكل الهرمى الذى قد تم تمثيله أعلى اللوحة الجنائزية وكذلك الرموز الواردة به. تبين بشكل واضح من خلال تحليل المناظر والنصوص الهيروغليفية الواردة بلوحة الدراسة أن هذه اللوحة يمكن أن يعود تأريخها إلى فترة عصر الدولة الحديثة، وعلى وجه الدقة عصر الرعامسة.

Share

COinS